منتديات شاعر سوف
يا مرحبا بكم في منتديات شاعر سوف
حللتم أهلا ونزلتم سهلا

فقيد ثقيف عاشق زوجة أخيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فقيد ثقيف عاشق زوجة أخيه

مُساهمة من طرف شاعر سوف في الخميس يونيو 05, 2008 5:35 pm

فقيد ثقيف عاشق زوجة أخيه

قال الأصمعي: كان فتىً من ثقيفٍ شديد الحياء، كريماً أديباً، فبينا هو جالس، إذ مرّت به امرأةٌ من أجمل النّساء فلم يتمالك أن قام من الحياء من مجلسه ليعلم من هي، وأين تريد. وقد كلف بها واشتدّ عشقه لها، فاتّبعها حتى دخل منزل أخيه فإذا هي امرأته، فضاق به الأمر ولم يدر ما يصنع، وكتم شأنه، وجعل ما به يزداد كل يومٍ حتّى نحل جسمه، فأنكر شأنه أخوه وأهله وسألوه عمّا به. فلم يخبرهم بشيءٍ من أمره. فدعا أخوه الأطبّاء فعالجوه فلم

يغنوا عنه شيئاً، فلمّا أعياهم ما به، وزاد سقمه، سلّمه أخوه إلى الحارث بن كلدة وكان من أطبّاء العرب فنظر إليه الحارث فلم يرى به داءٌ ينكر، غير أنّه ظنّ أنّه عاشق. فخلا به الحارث فسأله، فأبى أن يقرّ له بشيءٍ. فلمّا أعيا الحارث جعل يسأل عن أسمائهم وأسماء نسائهم، والفتى ملقىً بين يديه، كلّما سمّيت امرأةٌ منهم نظر الحارث وجه المريض حتّى جاء اسم امرأة أخيه فارتاح وتنفّس، واغرورقت عيناه بالدّموع. فعلم الحارث أمره، وقال

لأخيه: إذهب فجئني بجميع أهليكم، ولا يتخلّف عنّي منهم امرأةً ولا رجلاً، فإنّي قد وقعت على دائه.

فخرج أخوه حتّى أتى أهله، فجميعهم في منزل ونقل الحارث المريض إليهم، وقال: لا يغيبنّ عنه امراةٌ ولا رجلٌ. فلمّا نظر الرّجل إلى امرأة أخيه خفّ عنه بعض ما كان يجده. فعرف الحارث ذلك منه، فأمر بشاةٍ فذبحت، وأخرج كبدها فوضعها على النّار، ثمّ أطعمه منها فأكل ثمّ مزج له شربةً خفيفةً فسقاه، وفعل به ذلك أيّاماً يزيده في كلّ يومٍ شيئاً قليلاً في مطعمه ومشربه. فحسنت حاله، ورجع إليه بعض جسمه. فلمّا رأى الحارث أنّه قوي بعض القوّة صنع له طعاماً وهيّأ له شراباً ثمّ أحضر الفتى وأخاه فطعما وشربا، وأمر الحارث أخاه أن ينصرف وقام هو ووكّل هو بالفتى من يسقيه ويغنيه، وقال: احفظ حديثه، وكلّ ما يتكلّم به، وحدّثه كلّ حديثٍ تعرفه في العشق وأخبار العشّاق، وأشعارهم. فلمّا أخذ الشّراب في الفتى تغنّى:

أهل ودّّي، ألا سلموا******* وقفوا كي تكلّموا:
أخذ الحيّ حظّـــــهم******* من فؤادي وأنعم
فهمومي كثيـــــرةٌ،******* وفؤادي متيّــــم
وأخو الحبّ جسمه******* أبد الدّهر يسقـم
.
فلمّا أصبح الحارث، دعا الموكّل بالفتى فسأله، فعرّفه بكلّ شيءٍ، فحدّثه وأنشد الأبيات التي تغنّى بها. فدعا أخاه فعرّفه إنّه عاشقٌ لامرأته. فقال له: يا أخي أنا أنزل لك عنها وتتزوّجها. فلمّا سمعه الفتى استحيا وخرج هارباً على وجهه، فلم يقفوا له على خبرٍ إلى اليوم فسمّي فقيد ثقيف.

شاعر سوف
عضو مبتديء
عضو مبتديء

عدد المساهمات : 117
تاريخ التسجيل : 19/05/2008
العمر : 29
الموقع : sha3ersouf.7forum.net

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فقيد ثقيف عاشق زوجة أخيه

مُساهمة من طرف الحاج اللوك في السبت يونيو 07, 2008 5:29 pm

مشكور يا أخي على المشاركة المتميزة، وفي إنتظار جديدك

الحاج اللوك
مشرف منتديات أولاد وادي سوف
مشرف منتديات أولاد وادي سوف

عدد المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 19/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فقيد ثقيف عاشق زوجة أخيه

مُساهمة من طرف تبريزي في الخميس أغسطس 21, 2008 9:05 pm

مشكور يا أخي على المشاركة المتميزة، وفي إنتظار جديدك

تبريزي
مشرف منتديات الأدب العربي
مشرف منتديات الأدب العربي

عدد المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 19/05/2008
العمر : 29
الموقع : www.google.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فقيد ثقيف عاشق زوجة أخيه

مُساهمة من طرف سماح94 في السبت مارس 06, 2010 12:39 am

عــــــجــــــــبـــــــــــا أول مرة أسمع قصة كهذه ..سبحان الله مشكووووووووووووووور أخي على افــــــــــادتي بالقصة study

سماح94
عضو متوسط
عضو متوسط

عدد المساهمات : 152
تاريخ التسجيل : 01/04/2009
العمر : 22

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى